“دموع ونحيب بعد استسلام الجسم الضئيل”.. “فراشة بيروت” تٌفجع اللبنانيين أكثر من الانفجار المرعب

“دموع ونحيب بعد استسلام الجسم الضئيل”.. “فراشة بيروت” تٌفجع اللبنانيين أكثر من الانفجار المرعب

صحيفة المرصد : توفيت الطفلة ألكسندرا نجار، ذات الـ 3 سنوات متأثرة بجروح أصيبت بها جراء انفجار الرعب الذي وقع في بيروت، لتنضم بذلك إلى قافلة الضحايا مسجلةً رقماً جديداً.

وتداول النشطاء خلال الساعات الأخيرة صورة الطفلة مواقع التواصل الاجتماعي، مرفقة بعبارات تدمع لها العيون.

ووفقا لـ “العربية نت”، فإن الفتاة توفيت نتيجة الجروح ولم يستطع جسدها الضئيل المقاومة فاستسلم للموت.

يذكر أن وزير الصحة اللبناني، حمد حسن، كان قد أعلن أن عدد القتلى قد ارتفع إلى 154، وأن 20% من الجرحى البالغ عددهم زهاء 5000 بحاجة للعناية.