رئيس وزراء هايتي يكشف تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل اغتيال رئيس البلاد

رئيس وزراء هايتي يكشف تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل اغتيال رئيس البلاد

صحيفة المرصد : قال رئيس الوزراء الهايتي المؤقت، كلود جوزيف، إن الرئيس الهايتي الراحل، جوفينيل مويس، تعرض للتعذيب قبل مقتله، وتعهد بتقديم مرتكبي الاغتيال إلى العدالة.

وقال القائم بأعمال رئيس الوزراء، جوزيف، في مقابلة مع قناة “ABC News” الأمريكية: “جاء المرتزقة الى منزل الرئيس وعذبوه وقتلوه.. ولقد ألقينا القبض على حوالي 20 منهم، وهم محتجزون حاليا. ونعتقد، بل نعتقد بشدة، أنه سيتم إحلال العدالة للرئيس جوفينيل مويس”.

وأضاف جوزيف في مقابلة، يوم الجمعة، إن تركيزه الرئيسي حاليا يتمثل في تحقيق العدالة لعائلة مويس، منوها بأنه “صُدم” بطريقة اغتيال الرئيس مويس.

وفي حوالي الساعة الواحدة بعد منتصف الليل بالتوقيت المحلي في هايتي، يوم الأربعاء الماضي، اقتحمت مجموعة مسلحة منزل الرئيس مويس وأطلقت النار وقتلت رئيس البلاد. وزعمت المجموعة خلال الهجوم أنها عناصر في إدارة مكافحة المخدرات الأمريكية.