“رسالة ندم” أبقت عوض خميس في النصر.. هكذا خاض الأمير فيصل بن تركي مغامرة نتائجها “غير معلومة” !

“رسالة ندم” أبقت عوض خميس في النصر.. هكذا خاض الأمير فيصل بن تركي مغامرة نتائجها “غير معلومة” !

صحيفة المرصد: تلقت إدارة نادي النصر رسالة من اللاعب عوض خميس، عبر أحد اللاعبين الكبار بالنادي، كانت تلك الرسالة سببًا في إبقاء اللاعب بالنادي، حيثُ كانت مفادها أنه نادم على قراره بالانتقال لنادي آخر وأنه تعجل في اتخاذ الخطوة ولديه رغبة في البقاء داخل نادي النصر، وفقًا لـ “الرياضية”.

ونقل اللاعب الكبير بنادي النصر الرسالة إلى الأمير فيصل بن تركي، رئيس النادي، والذي اجتمع باللاعب وأكد له أن هذا هو خياره، غير أن اللاعب أكد تمسكه بالنصر رغم كل شيء، مؤكدًا على تحمله كافة النتائج إذا اقتضى الأمر، وهو ما جعل الأمير فيصل يتصل بمستشاريه القانونيين لبيان مدى الضرر الذي من الممكن أن يقع على النصر.

وقال المستشارون للأمير فيصل بن تركي، إن الضرر سيقع على اللاعب فقط وليس النادي، مؤكدين أن النصر سيكون بأمان في حال توقيع عقد جديد مع اللاعب، وهو ما جعل الأمير فيصل يتخذ الخطوة ويُقرر توقيع عقد جديد مع اللاعب عوض خميس.

وفيما يخص موافقة أعضاء الشرف النصراويين، كان الأمير فيصل حريصًا على أن يتم توفير قيمة صفقة وجود اللاعب بالفريق، لذلك وقع العقد بمجرد وصول الشيكات، وهو ما أوصل الأمر إلى صراع بين النصر والهلال على اللاعب.