علي الزامل

زوجتي (نحيفة أو سمينة) لماذا لم تُحسن الاختيار !؟

زوجتي (نحيفة أو سمينة)  لماذا لم تُحسن الاختيار !؟

بعض الأزواج ما إن يمر سنة على زواجه وربما أقل وإذا به يتذمر من زوجته إن تلميحاً أو بشكل مُباشر إما بسبب النحافة أو السمنة ! علماً أنه تزوجها برغبته وبمحض إرادته وعن طيب خاطر وبعضهم يُلمح بالزواج من ثانية والنتيجة أن بعض الزوجات ينتابهن القلق والتوجس وإذا بهن يترددن على مراكز التجميل وربما يتعرضن للخطر جراء العمليات تلو العمليات لإرضاء أمزجة أزواجهن … المُفاارقة أغلبهن يتكفلن بدفع فواتير المراكز المُكلفة جداً .. المُفارقة الأكبر بعض الأزواج لا تعجبه زوجته حتى بعد إجراءات التجميل بوصفها مصطنعة !؟ السؤال : لماذا لم تختر أيها الزوج الزوجة المُناسبة من البداية بدلاً من أن تأخذها نحيفة وتقول أُريدها (مربربة) أو العكس أم هي مجرد ذريعة وإن كانت كذلك من المسؤول عن تلك الحماقة والصفاقة !؟