ستيني متقاعد من التعليم ينتحر داخل غرفته في ظروف غامضة بمكة!

ستيني متقاعد من التعليم ينتحر داخل غرفته في ظروف غامضة بمكة!

صحيفة المرصد : أقدم مواطن يبلغ من العمر ستين عاماَ على الانتحار، شنقًا، داخل منزله الواقع بحي جبل النور بمكة المكرمة صباح اليوم.

ووفقًا لـ”سبق” كشف أحد أقرباء المواطن المنتحر أنه أثناء ذهاب ابنه له في غرفته الخاصة؛ من أجل إيقاظه لصلاة الفجر تفاجأ بوالده شانقً نفسه داخل الغرفة، مؤكدًا على أنه لم يُعاني من اعتلالات نفسية، وحياته كانت طبيعية، ولم يلاحظ عليه أي تصرفات غريبة قبل إقدامه على الانتحار، لافتًا إلى أنه كان متقاعد من “التعليم” ويشغل حارساً لإحدى مدراس مكة المكرمة.

كما قالت الفرق الأمنية في مركز العمليات الموحد 911، إنها تلقت بلاغ في تمام الساعة الخامسة والربع فجر اليوم من سعودي يفيد بأن والده قد انتحر، وبانتقال الفرق إللى مكان الواقعة وجد الشخص المنتحر داخل غرفه وهو ملقى على ظهره والحبل ملتف في عنقه وقد فارق الحياة حسب افادة ابناءه حيث وجدوه معلق بالحبل.