سر تضخم رأس رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري عقب وصوله المحطة الدولية !

سر تضخم رأس رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري عقب وصوله المحطة الدولية !

صحيفة المرصد : كشفت إيرينا لارينا، مديرة مختبر البروتيوميات في معهد مشكلات الطب الحيوي التابع لأكاديمية العلوم الروسية، سر التغيرات الحاصلة في جسم رائد الفضاء هزاع المنصوري.

جاء ذلك بعد أن أعلن المنصوري وصوله إلى المحطة الفضائية الدولية، وحصول تغيرات في جسمه، وبالأخص تضخُّم رأسه، وتغيُّر حاسة الشم عنده ، وقد اعتبرت لارينا هذه التغيرات ظاهرة اعتيادية.

وبحسب ما ذكرته “روسيا اليوم” فقد قالت لارينا في مقابلة مع “إذاعة موسكو”: “هذا شبيه بانتفاخ أنسجة وأعضاء الجسم الواقعة أعلى وسط الجسم؛ لأن السوائل، بما فيها الدم، تفقد الوزن في ظروف انعدام الجاذبية؛ فيظهر لدى الجميع شعور بالانفجار، والانتفاخ، وتغيُّر حاسة الشم؛ لأن الغشاء المخاطي يتضخم قليلاً”.

وأضافت بأن رائد الفضاء بعد عودته إلى الأرض ستظهر لديه أحاسيس غير معتادة. على سبيل المثال: الدوخة، ضعف عضلي، صعوبة الحفاظ على توازن الجسم. أي سيبدو مختلفًا بعض الشيء ، مؤكدة أن جميع هذه الأعراض ظاهرة اعتيادية لرواد الفضاء.

هذا، ومن المقرر عودة أول رائد فضاء إماراتي إلى الأرض يوم الخميس 3 أكتوبر الجاري برفقة الروسي أليكسي أوفتشينين والأمريكي نيك هيغ.