شاهد: أول صورة للعامل الذي تم ذبحه بسكين الإرهابي داخل الكنيسة بمدينة نيس الفرنسية

شاهد: أول صورة للعامل الذي تم ذبحه بسكين الإرهابي داخل الكنيسة بمدينة نيس الفرنسية

صحيفة المرصد – وكالات : نشرت صحيفة Le Parisien صورة لأحد ضحايا الهجوم الإرهابي اليوم على كنيسة في مدينة نيس الفرنسية، ويدعى فينسنت.

ووفق الصحيفة، كان فينسنت (55 عاماً)، الذي ذبحه المعتدي، مسؤولاً عن الترحيب بالمصلين في بازيليك لمدة 10 سنوات.

ونقلت صحيفة Liberation عن شهود عيان في حي نوتردام قولهم: “كان يفتح الأبواب، ويشعل الشموع. كان رجل الكنيسة، وكان الجميع يقدّره”، مضيفين: “فينسنت كان في الكنيسة، لم يفعل شيئاً” كما عبّر الشهود عن حزنهم وصدمتهم مما حصل . وفقاً لـ”العربية”.

جدير بالذكر أن هجومً مروعًا هز فرنسا صباح الخميس، راح ضحيته 3 أشخاص، أحدهم على الأقل نحراً، وأصيب آخرون بجروح، نفذه شاب تونسي في الـ21 من عمره، يدعى إبراهيم وقد وصل حديثاً إلى البلاد.