شاهد.. صدمة أحمد موسى بعد إلغاء إعدام الرئيس الأسبق مرسي

شاهد.. صدمة أحمد موسى بعد إلغاء إعدام الرئيس الأسبق مرسي

صحيفة المرصد: استنكر الإعلامي المصري أحمد موسى، مقدم برنامج “على مسؤوليتي” على فضائية “صدى البلد” قبول محكمة النقض لقضية التخابر المتهم فيها الرئيس الأسبق محمد مرسي وقيادات الإخوان أمس الثلاثاء، قائلًا:” محكمة النقض محكمة قانون وليست محكمة وقائع”.
وأضاف موسى:” مش معنى أن نقضهم اتقبل أن الجواسيس كدة براءة.. هو إعادة محاكمة للجواسيس أمام دائرة أخرى ومحكمة النقض مالهاش علاقة القضية فيها إيه، هو بيحاكم الحكم فقط”.
وتابع:” قاضي النقض مبينظرش للموضوع ومبينظرش لأن الجاسوس مرسي تخابر مع حماس، هو تخابر مع حماس آه وتواصل مع حماس آه وحماس حركة إرهابية متورطة في مصر، وهو هرب من السجون كلامي واضح لكن مالوش علاقة بمحكمة النقض” على حد قوله.
واستطرد: “عشان كدة يا جماعة، يا مجلس النواب، لابد من تعديل قانون الإجراءات الجنائية عشان الهم اللي احنا فيه دلوقتي، وقولًا واحدًا بقولكم الخونة تجسسوا مع حماس وتخابروا معاها، وهيرجع يتحاكم من جديد وإن شاء الله هيبقى إعدام وبعد كدة يروح النقض تؤيد أو ترفض وأنا بقولكم فيه أحكام إن شاء الله بس منتظرين القضاء .. هنعمل ايه يعني؟”.