شاهد.. مصريون يروون وقائع “مفزعة” عن عالم الجن.. ورقم صادم يُنفقه العرب على “تجارة الدجل”

شاهد.. مصريون يروون وقائع “مفزعة” عن عالم الجن.. ورقم صادم يُنفقه العرب على “تجارة الدجل”

صحيفة المرصد : أذاع موقع “روسيا اليوم”، تقريرا عن عالم الجن، مشيرا إلى أن البعض يعرفها بتجارة الوهم والدجل والشعوذة، فيما يقول آخرون إنها أنقذت حياتهم وأخرجتهم من الجحيم بعد أن وقف العلم والطب عاجزين أمام حالتهم.

وبحسب التقرير، فإن العالم العربي ينفق نحو 5 مليار دولار سنويا على تلك التجارة، والتي تعد ظاهرة متنامية في العالم ولا ترتبط بمستوى التحصيل العلمي أو الوضع الاجتماعي والمادي أو حتى المعتقد الديني.

مس من الجن

ويظهر في التقرير، عائلة، أصيبت إحدى السيدات بها بـ “مس من الجن”، بينما يسعى معالج قرآني لإخراجه بقراءة آيات من القرآن عليها.

ويظهر عدد من المواطنين المصريين وهم يروون قصصهم مع عالم الجن، مؤكدين أنهم ذهبوا إلى الأطباء ومع ذلك لم يستطيعوا علاجهم، ثم ذهبوا إلى بعض الشيوخ الروحانيين فتمكنوا من علاجهم بالفعل.

وقائع مفزعة

وقالت إحدى السيدات، إنها ذهبت إلى شيخ لإخراج الجن وشعرت بالراحة معه، وأخذ الطرحة منها، ثم أعطاها ورقة مكتوب فيها قرآن وطلب منها أن تغتسل ثم تمسح جسمها بالورقة، مشيرة إلى أنها عندما فعلت ذلك وجدت نفسها أصبحت أفضل بكثير.

وأوضحت امرأة أخرى، أنها ذهبت بابنتها إلى الجامع، فأخذوها منها وضربوها بـ “العصايا”، حتى يخرجوا الجن منها، مؤكدة أنها حين ذهبت إلى أحد الشيوخ وجدت أن هناك طابورا طويلا، لكنها في النهاية اقتنعت بأن كل هذا مجرد “دجل”.

لا دجل في الإسلام

وعلق الشيخ فكري حسن، وكيل وزارة الأوقاف السابق في مصر، قائلا إن الإسلام لا يعرف السحر والدجل والشعوذة، مشيرا إلى أنه لا يوجد سحر لأن الله يقول أنه “عالم الغيب”.