صحيفة “الديلي ميل” : لحظة مهينة للأسد بعدما منعه عسكري روسي من مرافقة بوتين على أرضه

صحيفة “الديلي ميل” : لحظة مهينة للأسد بعدما منعه عسكري روسي من مرافقة بوتين على أرضه

ترجمة – صحيفة المرصد : سلطت صحيفة “الديلي ميل” البريطانية ، الضوء على مقطع فيديو وصفته بالمهين لبشار الأسد وهو برفقة بوتين في قاعدة حميميم باللاذقية .

وعلقت الصحيفة على المقطع : ” هذه هي اللحظة المهينة التي توقف فيها الدكتاتور السوري بشار الأسد عن متابعة فلاديمير بوتين عن طريق الجنود الروس ، وذلك على أرضه لحظة إصدار إعلان “النصر” على داعش .

وتابعت الصحيفة تعليقاً على الفيديو : تظهر اللقطات أن الرجل السوري القوي كان متواضعاً على أرضه ، عندما أمره جندي من الكرملين بالانتظار بينما سار بوتين أمامه .

وكان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا مقطع فيديو لعسكري روسي وهو يمنع بشار الأسد من السير برفقة بوتين في اللاذقية .

فيما تناول قراء الصحيفة الفيديو بسخرية واسعة ، فمنهم من قال : ” الآن تعرف مقدارك أيها الرجل الصغير” .

وأضاف آخر : ” لحظة مهينة للأسد تدفعني للتقيؤ الآن سأذهب للحمام” .وتابع آخر : ” الأسد يعرف مكانه وهو أسفل إبهام بوتين ، ونعرف جيداً من يدير سوريا” .

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت” أضغط هنا

 

https://www.youtube.com/watch?v=FhZPMj7ZAMg