صورة من الأقمار الصناعية تكشف سرا مروعا في الصين

صورة من الأقمار الصناعية تكشف سرا مروعا في الصين

صحيفة المرصد : كشف معهد السياسة الاستراتيجية الأسترالي (ASPI) أنه حدد أكثر من 380 “مركز احتجاز مشتبه به” في مقاطعة شينغيانغ، حيث يُعتقد أن الصين احتجزت أكثر من مليون من أقلية الأويغور وغيرهم من السكان الناطقين بالتركية.

وقال المعهد في وثيقة تداولتها صحف عالمية إن عدد المرافق يزيد بنحو 40 في المائة عن التقديرات السابقة، ويتزايد على الرغم من مزاعم الصين بإطلاق سراح العديد من الأويغور.

واستنادًا إلى صور الأقمار الصناعية وشهود العيان وتقارير وسائل الإعلام ووثائق مناقصة البناء الرسمية، قال المعهد إن “61 موقع احتجاز على الأقل شهدت أعمال بناء وتوسعة جديدة بين يوليو 2019 ويوليو 2020”.

وتُظهر إحدى صور الأقمار الصناعية المدرجة في تقرير ASPI من يناير منشأة جديدة تمامًا بالقرب من مدينة كاشغر.

يذكر أن صور الأقمار الصناعية السابقة كانت تظهر أن الموقع كان في السابق أرضًا قاحلة.