عارضة مصرية تقاضي إعلامي بعدما سخر منها.. “فتاة قبيحة مثلك لا يمكن أن تكون ضحية للتحرش”!

عارضة مصرية تقاضي إعلامي بعدما سخر منها.. “فتاة قبيحة مثلك لا يمكن أن تكون ضحية للتحرش”!

صحيفة المرصد : ظهرت عارضة الأزياء، ميريهان كيلر، من جديد وهي التي تسببت في الإطاحة باللاعب المصري عمرو وردة من صفوف منتخب بلاده بعد اتهامها له بالتحرش، هذه المرة اتهمت الإعلامي المصري تامر أمين بتشويه سمعتها.

وطالبت كيلر في دعواها بتعويض مادي يبلغ 1.4 مليون درهم إماراتي، وذلك بعد إعلانه عن تعرضها للتحرش الجنسي من قبل 3 لاعبين مصريين، وفقًا لدعواها، فيما قال أمين لصحيفة “ذا ناشونال المحلية” إنه ”ربما وجه سخرية بالفعل خلال تعليقه“، لكنه ”صُدم عندما أبلغ بجلسة المحكمة“.

وأكدت العارضة المصرية المقيمة في دبي أن ”القضية لا تتعلق فقط بالإعلام، لكن لأن وسائل وقنوات إعلامية كثيرة في مصر أهانت الناس علنا، دون أن يدركوا مدى الضرر الذي ألحقوه بهم“.، مضيفةً “الإعلامي تامر أمين لم يفكر باستضافتي أو التحدث إلي بشأن قضية التحرش لاستيضاح الموقف بالكامل، بدلا من ذلك أخذ بإهانتي، قائلاً إن فتاة قبيحة المظهر مثلي لا يمكن أن تكون ضحية للتحرش الجنسي“.

وكان الإعلامي تامر أمين قد أرفق صورة العارضة ميريهان إلى جانب الممثل محمد رمضان، في محاولة للسخرية منها وإهانتها، بحسب ما قاله محاموها.