عاش يُتم الأبوين منذ نعومة أظفاره.. ابن الشهيد “الحلافي” يكشف عن أمنيته بعد استشهاد والده

عاش يُتم الأبوين منذ نعومة أظفاره.. ابن الشهيد “الحلافي” يكشف عن أمنيته بعد استشهاد والده

صحيفة المرصد: أعرب عبدالله الابن الأكبر للشهيد علي عبد الله الحلافي (14 عاما) عن أمنيته في بناء مسجد باسم والده في قريته “الفوهة” التابعة لمركز البشائر بمحافظة بلقرن.
ووصف نجل الشهيد الحلافي والده بالأب الحنون والعطوف، معربًا عن آماله في أن يرد له جزءا مما قدمه له ولإخوانه.
وأكد نجل الحلافي أنه سيعمل على بناء مسجد يحمل اسم والده ليكون شاهدا على إخلاصه ووفائه لدينه وبلاده، وفقًا لـ “عكاظ”.
يُشار إلى أن الشهيد الحلافي استشهد في حادثة سقوط الطائرة بمأرب، الثلاثاء الماضي.
الجدير بالذكر، أن الشهيد الحلافي عاش يتم الأبوة منذ نعومة أظافره، ويتم الأمومة وهو لا يزال في المرحلة الابتدائية.
والتحق الحلافي بالخدمة العسكرية في خميس مشيط، كما دفعه حبه للتعليم لمواصلة دراسته الثانوية، في الطائف، وانضم لقوات التحالف في مأرب قبل عدة عدة أشهر.