عالم آثار أمريكي : أبحاثنا أظهرت أن الجزيرة العربية كانت خضراء

عالم آثار أمريكي : أبحاثنا أظهرت أن الجزيرة العربية كانت خضراء

صحيفة المرصد – واس : أوضح رئيس معهد ماكس بلانك في المانيا، ورئيس الفريق الأجنبي في “مشروع الجزيرة العربية الخضراء” الذي تنفذه الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالشراكة مع جامعة أكسفورد البريطانية وشركة أرامكو ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية وهيئة المساحة الجيولوجية وجامعة الملك سعود وجامعة حائل عالم الآثار الأمريكي الدكتور مايكل بيتراقيا، وذلك على هامش ملتقى آثار المملكة الأول، أن المشروع أفرز نتائج مذهلة تؤكد أن الجزيرة العربية كانت خضراء لمرات عديدة في الماضي .

آثار قديمة تعود إلى 500,000 سنة

وأكد في مشاركته بملتقى آثار المملكة العربية السعودية الذي يقام حالياً برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله – في مركز الملك عبدالعزيز التاريخي بالرياض، أن البحث عن مواقع أثرية في المملكة كشفت عن آثار قديمة تعود إلى 500,000 سنة، وكشفت كذلك انتشار السكان على نطاق واسع في مختلف أرجاء الجزيرة العربية، التي كانت مفترق طرق رئيسي بين أفريقيا وبقية أوراسيا طوال عصور ما قبل التاريخ .

لن تقوم الساعة حتى تعود الجزيرة العربية مروجاً و أنهاراً

وبين بيتراقيا دهشته بعد هذه الاكتشافات عندما أخبره علماء الآثار السعوديون المشاركون في المشروع أن الرسول محمد “صلى الله عليه و سلم” قد تنبأ بذلك، وقال : ( لن تقوم الساعة حتى تعود الجزيرة العربية مروجاً و أنهاراً )،مشيرا إلى أن أعمال التنقيب الأثرية في هذا المشروع أنتجت اكتشافات مهمة العثور على ناب فيل يزيد عمره عن 500 ألف سنة، إضافة إلى متحجرات لحيوانات مثل الفيل، والمها، والحصان، والأسماك والزواحف مما يثبت أن المملكة العربية السعودية وأجزاء كبيرة من شبه الجزيرة العربية كانت خضراء .

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت” أضغط هنا