علامة تحذيرية للنوبة القلبية غالبا ما تتجاهلها النساء!

علامة تحذيرية للنوبة القلبية غالبا ما تتجاهلها النساء!

صحيفة المرصد: كشفت دراسات حديثة أن النوبات القلبية قد تحدث عندما يُسد الشريان الذي يغذي القلب بالدم والأكسجين، وعادة ما يكون ذلك بسبب تراكم لويحات دهنية تسمى الكوليسترول.

النوبات القلبية
وتندرج النوبات القلبية تحت مظلة أمراض القلب والأوعية الدموية (CVD)، والتي تشير عموما إلى الحالات التي تشمل الأوعية الدموية الضيقة أو المسدودة. وقد يعاني الرجال والنساء من علامات تحذيرية مختلفة، وربما يشير الشعور بالتوعك مع الغثيان إلى وجود خطر على المرأة.

ولا تشعر النساء دائما بألم في منتصف الصدر عند تعرضهن لأزمة قلبية، كما تقول جين هيلس من Woman’s Health.

آلام الصدر التقليدية
ووفقا لـ “روسيا اليوم”، أضافت: “بدلا من آلام الصدر التقليدية التي يشعر بها الرجال غالبا، قد تشعر النساء بضيق التنفس والغثيان، وآلام الظهر وضيق أو انزعاج في الذراعين وشعور عام بالتوعك. وفي دراسة كبيرة شملت 1.1 مليون شخص أصيبوا بنوبات قلبية، لم تشعر 42% من النساء بأي ألم في الصدر. والنساء المصابات بالسكري لفترة طويلة قد يشعرن أيضا بالألم بشكل مختلف”.

ويعد ألم الصدر أكثر علامات النوبة القلبية شيوعا لدى كل من الرجال والنساء. ولكن النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بضيق في التنفس وآلام في الظهر أو الفك والغثيان.

تتجاهلها النساء
وقد يكون هذا هو السبب في أن بعض النساء المصابات بنوبة قلبية يتجاهلن في البداية أعراضهن ​​على أنها علامات على الإنفلونزا، أو بعض الأمراض الأخرى الأقل رعبا. وما يزيد الأمور تعقيدا، حقيقة أن النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بما يعرف بالنوبات القلبية الصامتة.