فتاة تكشف تعرضها للاغتصاب ومتحول جنسيا يروي قصته.. بالفيديو: “الشريان” يعرض ملف ” الهروب” من السعودية!

فتاة تكشف تعرضها للاغتصاب ومتحول جنسيا يروي قصته.. بالفيديو: “الشريان” يعرض ملف ” الهروب” من السعودية!

 تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الإخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد: عرض الإعلامي داوود الشريان قضية هروب الفتيات، وتناول قصص الكنديات مع التعنيف واستغلال حكومتهم القضايا العائلية لأهداف سياسية. مشيرا إلى أنه غالبية المشكلات بسبب برنامج الحماية .

برنامج الحماية
ودارت أولى حلقات برنامج “مع الشريان”، حول برنامج الحماية الذي اشتكت منه شابة سعودية هاربة وشاب لديه اضطراب جنسي ومتحول من أنثى لذكر كما تناولت ظاهرة التحريض .

التحريض من لاجئ عربي
وقال بندر صعيدي – زوج سعودية طالبة لجوء بعد ذهابه معها لأستراليا للدراسة ولديه ثلاثة أبناء-،: “زوجتي تعرضت للتحريض كليًا من لاجئ عربي فكانت تريد تأشيرة دراسة فعرض عليها أن تدعي أنها مهددة في السعودية وكتب لها وقدمت لجوءًا ولم أكن أعرف إلا بعد عشرين يومًا من تحركها “.
وتابع: كانت ابنتي تريد العودة معي للسعودية وأخبرتني أن أمها تغيرت وعندما عدت لأستراليا بلّغت علي بأني أريد قتلها”.وأضاف:”عندما هممت بالسفر للسعودية اتصلت بي ابنتي تريد الذهاب معي ثم اختفت وتغيرت ولقنوها عبارات تسيء للسعودية .

العنف العائلي والاغتصاب
وروت الشابة السعودية الهاربة وتدعى “ريري” “٢٠ عامًا”: مشكلتها قائلة ” تعرضت للعنف العائلي وتعرضت للاغتصاب والتحرش حتى سن المراهقة ولم أستطع اللجوء للقانون وعندما علمت والدتي لم تكن ردة فعلها واضحة وقررت الهروب وأعرف بنات تعرضوا لمشكلتي نفسها وراجعت الحماية دون جدوى ونويت على الهجرة.
وأضافت :” استطعت الخروج من البلد بقراءة تجارب بعض الهاربات ولم أتواصل مع أي شخصية أجنبية وظروفي بالبداية باللجوء صعبة،أريد حقي من المجتمع وقانون الحماية ضعيف ولا فيه اهتمام بدور الرعاية وبعض البنات يكتبن تعهدًا بعدم الحديث عن سوء المعاملة في دار الرعاية من معاملة غير إنسانية”.

هارب لديه اضطراب جنسي
وأوضح “عبدالله” الهارب لبريطانيا ولديه اضطراب جنسي . تفاصيل مشكلته قائلا:”لا يوجد علاج بالسعودية وحاولت أتعالج داخل السعودية وعانيت ولم تؤذني أسرتي ولم يدعموني وبدأت بعلاج هرموني وذهبت إلى دكتور غدد بمستشفى خاص ورفض الطبيب علاجي، ولو حصل حماية لي من المجتمع سأعود، ومعي في بريطانيا نحو ١٥ وبينهم من تعالج وتحول من أنثى لذكر”.

محامية تعلق على مشكلة الاضطراب في الهوية الجنسية
وعلقت المحامية فوزية الجناحي – من البحرين – قائلة:”لدي ١٥٠ سعوديًا لديهم اضطراب في الهوية الجنسية بعضهم قام بإجراء عملية التحويل وبعضهم لا ولديهم تقارير طبية وأهاليهم يتواصلون معي لإنهاء إجراءات أبنائهم وتصحيح جنسهم هذا مرض وهذا بلاء من رب العالمين”.

تطبيق نظام الحماية
ومن ناحية أخرى، أوضح المحامي عبدالعزيز القاسم:”بعد تطبيق نظام الحماية كان ضعيفًا والمفترض أن يكون هناك شرطة اجتماعية وتكف الناس بعضها عن بعض أما بقاء الحال على ما هو عليه أمر صعب، وبتويتر نشاهد المتضرر يلجأ للتشهير وكأنه يقدم طلبًا وكأن أدوات الاتصال بالوزارة ضعيفة واستجابة بعض الجهات محدودة الأثر “.
وتابع “القاسم” :”شرعيًا لا يوجد شيء اسمه ولاية بالطريقة المتبعة وهناك رأي لابن باز أن تقيم المرأة وحدها لو أمنت على نفسها وأصبح قانون الولاية شماعة والولاية جانبان الأول مد مظلة الولاية في الدراسة والسكن والصحة والجانب السيئ التعسف في استخدام السلطة في الولاية وأقول متى سمعنا بإحالة متعسف إلى النيابة العامة لمحاكمته؟! ولابد من تفعيل النظام بسرعة إحالة المعنف”.

متحدث الأحوال المدنية يعلق
ومن جانبه قال متحدث الأحوال المدنية محمد الجاسر: “هناك إجراءات التقدم بالأوراق ويتم استبدال بطاقات المتحولين جنسيًا وهناك ضوابط وفيهم تنسيق بين الأحوال والصحة والداخلية وهناك حالات تم تصحيح جنسها والإجراء لا يتأخر لو كانت التقارير مستخرجة من السعودية و الإجراءات لا تستغرق شهرًا”.

الشريان ينتقد نظام الحماية
وفي ذات السياق انتقد الشريان نظام الحماية، وقال:”تم تشويه بلد بسبب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، وهذا النظام تسبب بإشكالية للبلد”..وجاب لنا “الأفلام” ودار الحماية تسبب بهجرة بناتنا وأصبح البلد كالجحيم. وقال في نهاية الحلقة :”لخصّنا الأسباب غالبيتها الحماية احمونا من الحماية”.