فحم «الشيشة» فضح خيانة زوجية وجثتين عاريتين داخل شقة.. أما التفاصيل فلا تصدّق

فحم «الشيشة» فضح خيانة زوجية وجثتين عاريتين داخل شقة.. أما التفاصيل فلا تصدّق

صحيفة المرصد: أكدت تحقيقات النيابة العامة المصرية، أن العثور على جثتين شبه عاريتين لعامل (29 عاماً) وموظفة في إحدى المستشفيات الحكومية المصرية (32 عاماً)، أثناء ممارستهما الرذيلة، متوفييْن اختناقاً، جاء بسبب إغلاق النوافذ وتَسَرّب غاز ثاني أكسيد الكربون من الفحم الذي استخدماه في اشعال “الشيشة”، داخل الغرفة المغلقة التي كانا بداخلها.

كما كشفت مناظر الجثتين عن وجود تجمعات دموية على وجه المتوفيين تركت تشوهات سوداء اللون على أجسادهما، كما عثرت النيابة على عقد زواج عرفي بين المتوفيين منذ عامين، وبعض الأقراص المخدرة، وهاتفين محمولين.

وبيّنت التحقيقات أن علاقة غير مشروعة نشأت بين الشاب والسيدة المتزوجة وهي أم لطفلين (ولد 13 سنة، وبنت 8 سنوات)، منذ فترة، وكانا يلتقيان في الشقة التي عُثر عليهما بداخلها، وأكد زوج المتوفاة أن زوجته كانت تُعامله بشكل سيء منذ فترة، وكانت بينهما مشاجرات بسبب أنه كان يراها تتحدث في الهاتف لفترات طويلة.