فيديو مؤلم: جرعات كيماوية تتسبب في حرق شرايين فتاة وتهدد أطرافها بالبتر

فيديو مؤلم: جرعات كيماوية تتسبب في حرق شرايين فتاة وتهدد أطرافها بالبتر

صحيفة المرصد:تحولت حياة إحدى الفتيات التي تدعى “بيشيه علي عزيز عسيري 23 عاما” ،إلى جحيم بعد أن تعرضت لجرعات كيماوية في مستشفى عسير المركزي تسببت في حرق جميع شرايين القدمين واليدين ، لتكون النتيجة الحتمية هي “البتر لأطرافها الأربعة”.
ولقد ناشد ذوو المريضة الجهات ذات العلاقة بعلاج ابنتهم في أحد المراكز المتقدمة داخل أو خارج المملكة ، بعد تعرضها لمرض غامض دخلت على إثره مستشفى محايل وحولت إلى مستشفى عسير المركزي.

وبدأت رحلة المعاناة حسب تصريحات ذوي المريضة لموقع “سبق” : إن ابنتهم أُدخلت مستشفى عسير بتاريخ 3/ 10/ 1438، وقام الطبيب المعالج بإعطائها جرعات كيماوية؛ مما تسبب في حرق جميع شرايين القدمين واليدين؛ ليشير الطبيب المعنيّ بالأمر إلى ضرورة القيام ببتر قدميْ ويديْ المريضة.

وفي الوقت الذي تُواجه فيه المريضة الإجراء، طالَبَ ذووها الجهاتِ المعنية في وزارة الصحة بالتدخل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه، وقالوا: إن التعامل الطبي من قِبَل مستشفى عسير؛ هو ما تَسَبّب في تفاقم الحالة المرضية لابنتهم.