فيديو وصور: رعب في مانشستر بسبب حقيبة ظهرت بصورة للانتحاري ثم اختفت!

فيديو وصور: رعب في مانشستر بسبب حقيبة ظهرت بصورة للانتحاري ثم اختفت!

صحيفة المرصد: تبحث شرطة مانشستر عن حقيبة زرقاء كبيرة، ظهرت في صور مع الانتحاري سلمان العبيدي، قبل مقتله واختفت دون معرفة ما بداخلها، وهو ما أثار نوعًا من الرعب بالمدينة وتساؤلات تعكس الكثير من القلق خشية احتوائها على مواد متفجرة معدة للانفجار.

ونشرت شرطة مانشستر على حسابات لها بمواقع التواصل، لمن يعرف شيئا عن الحقيبة؟، التي قالت إنها كانت مع العبيدي منذ عاد من ليبيا إلى بريطانيا في 18 وحتى ارتكابه المجزرة مساء 22 مايو الجاري، لكنها لم تعثر عليها في شقته ولا في أي مكان من 211 عنوانا آخر.

أما صورته معها في الشارع، فكانت قبل يوم من عمليته الانتحارية بالذات، حيث ظهر البالغ عمره 22 سنة، وهو يجرها وسط مانشستر، كما في منطقة معروفة باسم جادة Wilmslow Road وفيها دخل إلى متجر.

ووفقًا لـ”العربية” يظهر الانتحاري في الفيديو وهو قريب من شقة استأجرها، ربما ليصنع فيها “عدة” عمليته الانتحارية وأدواتها، وأهمها العبوة التي قتل بها 22 وجرح وشوّه 59 آخرين، إضافة إلى أنها جعلته أشلاء ممزقة في حفل موسيقي استهدف مرتاديه.