قاتلة “طفلة الأحساء” اقتادتها بالقوة دون حقيبتها المدرسية

قاتلة “طفلة الأحساء” اقتادتها بالقوة دون حقيبتها المدرسية

صحيفة المرصد:كشفت مصادر تفاصيل جديدة في واقعة مقتل «طفلة الأحساء» غدرا على يد زوجة أبيها، مشيرة إلى أن القاتلة تمكنت من اصطحاب الطفلة بالقوة دون حقيبتها المدرسية؛ مستغلة أن باب المدرسة كان مفتوحا، أثناء الدوام الدراسي.

ووفقاً لصحيفة “المدينة”قالت المصادر إن الزوجة القاتلة، أثناء اصطحابها للطفلة «ريم»، للخروج بها من المدرسة، كانت الأخيرة ترفض الخروج معها، إلا أنها تمكنت من إخراجها؛ لأن باب المدرسة لم يكن مغلقا، ولم يكن الحارس موجودا في مكانه أثناء الواقعة.

وأضافت المصادر ذاتها، إن إدارة التعليم بمحافظة الأحساء، فتحت تحقيقا خاصا، مع حارس المدرسة، بالإضافة إلى تحقيق حول عدم وجود مناوبة من المعلمات أثناء فترة الفسحة، وهي الفترة التي أخرجت خلالها القاتلة الطفلة المغدورة ريم من المدرسة، كما ان للقاتلة بنات يدرسن معها في نفس المدرسة.