قصة الدية التي أدخلت مواطناً السجن رغم عدم علاقته بالقاتل والمقتول.. وزوجته تناشد “يعول 10 بحاجة لرعاية”

قصة الدية التي أدخلت مواطناً السجن رغم عدم علاقته بالقاتل والمقتول.. وزوجته تناشد “يعول 10 بحاجة لرعاية”

صحيفة المرصد : ناشدت مواطنة أهل الخير بالنظر في قصة زوجها الذي أُدخل إلى السجن منذ أسبوعين على ذمة “دية” رغم انتفاء علاقته بالقاتل والمقتول.

ووفقاً لموقع سبق، قالت المواطنة سارة الغامدي، أن زوجها “سعيد علي الزهراني” تدخل بمساعدة لجنة إصلاح ذات البين وذلك للصلح بين أبناء عمومة في منطقة الباحة قام أحد الأشخاص منهم بقتل آخر، حتى وافق أهل القتيل على الصلح شرط دفع دية قدرها 3 ملايين ريال وتم تدوين ذلك في المحكمة الجزائية بمكة المكرمة حينها.

وأضافت الغامدي أنه تم تحرير شيك المبلغ المذكور باسم زوجها بعدما أخذته الشفقة والرحمة، كضمان حتى اكتمال الدية، فيما لم يتم دفعها حتى الآن من قبل أهل القاتل ما اضطر أهالي الضحية لتقديم شكوى ضد زوجها، ليُساق على إثرها إلى السجن رغم عدم علاقته بأطراف القضية.

وناشدت “الغامدي” أهل الخير والرجال الميسورين بالتدخل في قضية زوجها ودفع الدية وإخراجه من السجن مشيرةً إلى أنه يعول 10 من أفراد أسرته وأنهم بحاجة لرعاية أبوية.