قصة الطائرة التي صنعها الأمريكان وأطلقوا عليها “طائرة يوم القيامة” لمواجهة النووي.. ثم عطلها طائر واحد في الهواء؟! صور

قصة الطائرة التي صنعها الأمريكان وأطلقوا عليها “طائرة يوم القيامة” لمواجهة النووي.. ثم عطلها طائر واحد في الهواء؟! صور

صحيفة المرصد: عاد الحديث عن الطائرة التي أطلق عليها “طائرة يوم القيامة”، بعدما صنعها الأمريكيون كي تقاوم هجومًا نوويًّا، لكن طائرًا واحدًا اصطدم بها أثناء هبوطها؛ فتسبب في عطل كبير لها، وتكلفة بملايين الدولارات من أجل إصلاحه.

ووفقاً لصحيفة “نيويورك ديلي نيوز”، فقد وقع الحادث يوم 2 أكتوبر الجاري، حين كانت الطائرة العملاقة “بوينج إي- 6 ميركوري” التابعة للبحرية الأمريكية، تقوم بمناورة هبوط في قاعدة ميريلاند الجوية، وقد اصطدم طائر بأحد محركات الطائرة؛ مما استدعى تغيير المحرك بآخر حتى يتم إصلاح العطل.

ونقلت صحيفة “نيفي تايمز” للشؤون العسكرية، عن تيم بولاي، مدير قسم الطائرات بالبحرية الأمريكية، أنه تم تصنيف الحادث من “الفئة إيه”؛ حيث إن تكلفة إصلاح العطل بلغت مليوني دولار؛ لكن الحادث لم يتسبب في وقوع ضحايا.

وأضاف “بولاي”: كانت الطائرة في مناورة للتدريب على الهبوط المؤقت، من أجل تموينها بالوقود، قبل أن تعود للطيران سريعًا.