قصة مأساوية بعد إصابة 3 أشقاء مصريين بكورونا !

قصة مأساوية بعد إصابة 3 أشقاء مصريين بكورونا !

صحيفة المرصد: توفي شقيقان مصريان إثر إصابتهما بفيروس كورونا المستجد في مركز قوص بمحافظة قنا، ليلحقا بشقيقهما الذى تُوفى خلال شهر رمضان الماضي متأثرًا بإصابته بالفيروس، وفقا لـ “اليوم السابع”.

وفي التفاصيل، شيع الأهالي جثماني الشقيقين “أيمن محمد عبدالله العويضي، عضو مجلس إدارة شركة الصناعات التكاملية للسكر، وشقيقه أمجد محمد عبدالله، موظف في مصنع سكر قوص، واللذين توفيا داخل مستشفى العديسات في الأقصر للعزل الصحي.

وأجرى الضحية الثاني “أمجد” عملية قلب مفتوح منذ فترة قريبة، وبعدها انتقلت له عدوى فيروس كورونا من شقيقه الذي توفى في رمضان الماضي، وتم حجزه في مستشفى العديسات بالأقصر للعزل الصحي، ولحق بشقيقه الأول.

وشعر الشقيق الثالث بأعراض فيروس كورونا وتم حجزه في المستشفى وتعافى بعد أيام، ولم يمكث طويلًا وشعر بالأعراض مرة أخرى فتم حجزه في مستشفى الحجر الصحي بالأقصر بجوار شقيقه، ولكنه لم يتحمل ألم كورونا وتُوفى مساء أمس الإثنين.