أحمد الشمراني

قصيدة النصر كتبها الهلال

قصيدة النصر كتبها الهلال

قلت هكذا دونما تردد أتمناها نصراوية وأتوقعها هلالية، فهل فيما ذكرت ما يغضب..؟

الأبعد من ذلك أنني عبر الحصاد الرياضي توقعت الهلال سيكسب (2/‏1).

وفي الحالتين ينبغي أن نتخيل أكثر وأكثر في ظل ما نعيش من قفزات على كافة الصعد.

هل أدركتم الآن مقصدي من النصر قصيدة، والهلال شاعر..؟!

جميل هذا الهلال، وممتع، فمن ثناياه تلد القصيدة، وعبره تغني للمساء يا نجد الأحباب.

عندما يكتمل الهلال يزداد جمالاً وتزداد به إعجاباً وإن كتبت على ضوئه يحلو الكلام..!

آسيا زرقاء ولا غرو في ذلك، فمن كسب النصر في مرسول بارك قادر على ترويض أي فريق كوري بوهانغ أو أولسان، ولا أقولها استنقاصاً بل تأكيد أن للحكاية أصلا وصورة عند الهلال.

النصر الطرف المهم في المعادلة خسر وأدرك أن جرح الخسارة لا يندمل بسهولة.

أراه -أي النصر- في وضع حزين، وللحزن في كرة القدم وجه حالك السواد، لكن ينبغي أن يعمل النصراويون على مواجهة الأزمة بكثير من العقلانية/ لكي لا يقعوا في فخ الانكسار وثمن الانكسار في دورينا باهظ..!

أسفت للمنظر الأخير الذي شوه «كرنفالاً» كان محط إعجاب لنا جميعاً..!

وأسفت أكثر على جمال المباراة التي سرقها قبح ما بعد نهايتها..!

نحن اليوم محط أنظار العالم في الرياضة وغيرها، ويجب أن نكون على قدر كبير من المسؤولية في التحكم في أعصابنا وردة أفعالنا لكي لا نخدش جمال مشروع كبير من أهم ركائزه الأخلاقيات والأدبيات هي رسالتنا للآخر.!

سالم الدوسري قلت عنه: ستخسر جائزة أفضل لاعب آسيوي إذا لم تفز بك..!

أنت أكبر من مجرد لاعب يلعب وتنتهي مهمته بعد أن تنتهي المباراة، أنت تفاصيل جميلة نكتبها صباحاً ونتغنى بها مساءً..!

أيها المتعصبون دعونا نتغنى بكرة القدم، وننصف أبطالها في معزل عن منغصاتكم، دعونا نكتب حرفاً للهلال وآخر للوطن من خلال إنجاز يضيف لنا ولا ينتقص منكم.

أخيراً: شكراً قناة أبوظبي الرياضية على الإبداع والتميز وإن زدت في الثناء أخاف أن أحبط إعلام «المتحلطمين»..!

نقلاً عن عكاظ