“قلق وتفكير في الاستقالة”.. مصادر تكشف عن “لقاء سري” بين ترامب وكبير مساعديه

“قلق وتفكير في الاستقالة”.. مصادر تكشف عن “لقاء سري” بين ترامب وكبير مساعديه

صحيفة المرصد: كشفت مصادر مقربة من الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، عن أن الأخير التقى كبير مساعديه، لمناقشة الخيارات المتاحة أمامه بعد جلسة مجلس النواب الأمريكي التي حمّلته مسؤولية العنف الذي حدث في الكونغرس يوم الثلاثاء 6 يناير 2021م.

وأفادت المصادر بأن “ترامب” فكّر في الاستقالة، لكنه تراجع في النهاية، خوفًا من أن نائب الرئيس مايك بنس لا يمنحه عفوًا، وذلك وفقًا لـ”سكاي نيوز عربية”.

وقالت المصادر: إن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، كان غاضبًا في أثناء الجلسة التي خصصها مجلس النواب لمناقشة القرار الاتهامي تمهيدا لإحالته إلى مجلس الشيوخ، وذلك لرؤيته بعض الجمهوريين وهم يحمّلونه مسؤولية أعمال العنف التي وقعت في “الكابيتول”.

وأضافت أن “ترامب” شاهد الجلسة عبر التلفزيون وأعرب عن غضبه، وفي الوقت نفسه بات يشعر بالقلق بشأن مستقبله بعد ترك البيت الأبيض، وقطع كثيرين من الشركاء السابقين علاقاتهم معه، وإدانة بعض الجمهوريين لسلوكه.