“قوة دلتا الأمريكية تنكرت في زي عمال المطار وصنعت مثلث القتل”.. الكشف عن مفاجآت جديدة بشأن اغتيال قاسم سليماني

“قوة دلتا الأمريكية تنكرت في زي عمال المطار وصنعت مثلث القتل”.. الكشف عن مفاجآت جديدة بشأن اغتيال قاسم سليماني

صحيفة المرصد: كشف تقرير استقصائي عن مفاجآت جديدة بشأن عملية اغتيال القائد السابق لـ”فيلق القدس” الإيراني، قاسم سليماني، قرب مطار بغداد الدولي العراقي مطلع شهر يناير الماضي عام 2020.

أوامر من ترامب

وأكد التقرير الذي نشره موقع “ياهو نيوز”، أن القوات الخاصة التابعة للجيش الأمريكي خططت واغتالت الجنرال سليماني؛ بناءً على أوامر من الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب.

قوة دلتا الأمريكية

وأوضح أن عملية استهداف قاسم سليماني شهدت مشاركة ثلاثة فرق من القوات الخاصة التابعة للجيش الأمريكي، المعروفة باسم “قوة دلتا”؛ حيث حضر عناصر هذه القوات في مطار بغداد.

تنكروا بزي عمال المطار

وأضاف التقرير: أن العناصر ارتدوا ملابس تنكرية، بما في ذلك زي عمال المطار، واتخذوا مواقعهم في المباني القديمة أو السيارات المركونة على جانب الطريق.

مثلث منطقة القتل

وأشار إلى أن “فرق القناصة الثلاثة تمركزت بطريقة شكلت مثلثًا على بعد خمسة إلى تسعمائة متر من (منطقة القتل)، أي عند مغادرة سليماني مطار بغداد الدولي”.

تحديد هوية سليماني

وأكد التقرير أن وحدة مكافحة الإرهاب في كردستان العراق (STJ) ساعدت أيضًا القوات الأمريكية في توفير المعلومات المحلية، وكذلك تحديد هوية قاسم سليماني عن كثب.

طائرات مسيرة

وختم التقرير الاستقصائي، بأنه كان يتواجد الفرق المستقرة على الأرض، حلقت فوق المنطقة ثلاثة طائرات مسيّرة أمريكية، اثنتان منها مسلحتان بصواريخ “هيلفاير”.