كسرت جمجمتها وقطعت شعرها .. والدة الطفلة المنحورة على يد الخادمة في الرياض تكشف عن صدمتها وقت تغسيل الجثمان

كسرت جمجمتها وقطعت شعرها .. والدة الطفلة المنحورة على يد الخادمة في الرياض تكشف عن صدمتها وقت تغسيل الجثمان

صحيفة المرصد : كشفت والدة الطفلة “نوال” التي قتلت على يد الخادمة الإثيوبية في الرياض ، عن المر الذي صدمها وقت تغسيل جثة ابنتها .

كسرت جمجمتها وقطعت شعرها

وقالت الأم بحسب العربية نت : ” الحمد لله الذي قدرني بأني استطعت تغسيل ابنتي قبل دفنها، لأعيش ألماً يتجدد كل يوم عندما أتذكر ما شاهدت من بشاعة ووحشية اجتاحت جسد ابنتي، فقد كسرت جمجمتها، وقطعت شعرها، وصدرها مفتوح من آثار الطعن الذي اجتاح كل مكان فيها، وحشية لا أستطيع وصفها أكثر، ولا يمكن أن يتخيله بشر، ولكن أحمد الله أني متماسكة ومؤمنة بقضاء الله”.

وأضافت: “هرب ابني علي من بين يديها ونجاه الله من المجرمة، فهو يعيش حالة من الذكريات المؤلمة، كلما تذكر كيف تُنحر أخته أمام عينيه، فهو سيعيش بهذا الألم مدى حياته، وأتمنى أن يستطيع تجاوز ما حصل بفعل الزمن، فقد كان حريصا على أخته نوال وربما يرفض اللعب مع أصدقائه ليبقى بجوارها.

طاقة إيجابية

وأكدت في حديثها: “الكل يحاول أن يعطي علي طاقة إيجابية، فإدارة مستشفى الملك خالد الجامعي وكافة الكادر الطبي، قاموا بزيارته وتقديم الدعم النفسي له والاحتفال بقرب خروجه من المستشفى، كما قام طاقم الهلال الأحمر الذي قام بإنقاذه بزيارته يوم أمس ” .

وكانت الطفلة نوال القرني قد لفظت أنفاسها الأخيرة، بعد تعرضها لطعنات قاتلة من عاملة إثيوبية، فيما تلقى شقيقها الأكبر طعنات في مناطق متفرقة من الجسد.

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت” أضغط هنا