كم مرتب الرئيس ترمب؟ وهل سيتخلى عنه كما وعد؟

كم مرتب الرئيس ترمب؟ وهل سيتخلى عنه كما وعد؟

صحيفة المرصد: تعهد دونالد ترمب الرئيس الأمريكي الجديد في 17 سبتمبر 2015، خلال تجمع انتخابي بالتنازل عن مرتبه حال فوزه بالرئاسة. وها هو الآن أصبح رئيسًا فهل سينفذ وعده بالتخلى عن راتبه؟.

وقال ترمب خلال هذا التجمع المذكور في ولاية نيوهامبشير: “أتعلمون أول ما سأفعل إذا انتخبت رئيساً، لن أحصل على أي مرتب، إنه لا يعني لي شيئاً”.

وتعرض ترمب لسؤال خلال مقابلة على “تويتر” حول استعداده للتنازل عن مرتبه إذا دخل البيت الأبيض، وهنا أكد ترمب أنه لن يتقاضى دولاراً واحداً، مضيفا لحظتها أنه أنفق الكثير من أمواله الخاصة على تمويل حملته الانتخابية.

ويقدر دخل الرئيس الأميركي وفقاً للقانون هو 400 ألف دولار سنوياً تُدفع عبر مرتبات شهرية، بالإضافة إلى مخصصات قيمتها 50 ألف دولار للمساعدة في قيامه بواجباته الرئاسية.

جدير بالذكر أن ترمب من رجال الأعمال البارزين في عالم العقارات والإعلام وهو أيضا من أسرة ثرية ووالده فريد ترمب كان من أكبر المستثمرين في العقارات. وقدرت مصادر ثروة الرئيس المنتخب بحوالي 4.5 مليار دولار.

يشار إلى أن الرئيس الأميركي الراحل هربرت هوفر عام 1929، والرئيس الأميركي الراحل روبرت كينيدي عام 1961، تنازلا عن مخصصاتهما الرئاسية.