كيف جاء رد فعل “روحاني” على الاحتجاجات الشعبية التي اشتعلت في طهران.. هل تستقيل الحكومة؟

كيف جاء رد فعل “روحاني” على الاحتجاجات الشعبية التي اشتعلت في طهران.. هل تستقيل الحكومة؟

صحيفة المرصد: أعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أن حكومة بلاده لن تستقيل.

جاء ذلك ردًا على الدعوات التي أطلقها نواب وسياسيون لاستقالة الحكومة تحت دواعي احتواء الاحتجاجات الشعبية على خلفية استمرار الأزمة الاقتصادية وانهيار العملة الوطنية، وتدهور الوضع المعيشي للمواطنين وغلاء الأسعار.

ووجه روحاني، كلمة مباشرة بثت عبر التلفزيون الإيراني الرسمي، الأربعاء، أكد خلالها أن الحكومة لن تستقيل لأنها فازت بأصوات 24 مليون ناخب، واليوم تمتلك ثقة 81 مليون مواطن إيراني”، حسب وصفه، مضيفًا: “إذا كان البعض يعتقد أن الحكومة خائفة وستتنحى فهو مخطئ، فالحكومة لن تستقيل”.

وعزى “روحاني” الأزمات المستعصية في البلاد إلى الضغوط السياسية والاقتصادية الأمريكية ضد إيران.

وكان رئيس اللجنة البرلمانية الاقتصادية، محمد رضا بورابراهيمي، قد دعا على هامش الجلسة العلنية للبرلمان، الأربعاء، إلى إجراء تعديلات في الحكومة، وقال إن هذا الوضع ناجم عن الأداء غير المناسب للمسؤولين، وإن الفريق الاقتصادي للحكومة ليس قادرا على إيجاد حلول للمشاكل الراهنة، لأنه يفتقد إلى الإدارة المناسبة لحل المشاكل الاقتصادية، وفقاً لوكالة “مهر”.

فيما كشف المتحدث باسم هيئة رئاسة البرلمان الإيراني، بهروز نعمتي، توقيع النواب على بيان يطالب رئيس الجمهورية بإجراء تعديل وزاري، مضيفاً أن “الفريق الاقتصادي للحكومة فشل في حل مشاكل البلاد، ومن المؤسف أن أداء الفريق الاقتصادي للحكومة كان ضعيفا في اتخاذ الإجراءات الوقائية”.