الشاعر “حيدر العبدالله ” يرد على منتقديه: الصراخ وسيلة العاجز وحيلة المفلس

الشاعر “حيدر العبدالله ” يرد على  منتقديه: الصراخ وسيلة العاجز وحيلة المفلس

صحيفة المرصد: وجه عدد من المتابعين انتقادا لطريقة إلقاء الشاعر حيدر العبدالله التي جنحت إلى ترقيق العبارة والصوت ومخارج الحروف بشكل قالوا إنه مبالغ فيه ، ورفض آخرين هذا التشبيه .

من جانبه علق الشاعر عبر حسابه على “تويتر” على الآراء المتباينة عبر عدة تغريدات شكر فيها أمير الشرقية سعود بن نايف على ثقته فيه، وأوضح: “حين تولد وتترعرع في إحدى واحات هذا الوطن العظيم فمن الطبيعي والبديهي أن يكتسب صوتك نداوة الماء وخضرة الأرض، ليس فقط صوتك بل روحك وكل أحلامك”.

وأضاف: ” تماما كما هو من الطبيعي أن يكتسب صوتك وروحك وكل أحلامك سمات الصحراء ووعورتها حين تولد في البادية، ولا غضاضة في أي من ذلك”، مؤكدا أن ديننا وشيم أهلنا تقول إن رفع الصوت عند الكبار سوء أدب وقلة ذوق، ويعلمنا التاريخ أن الصراخ وسيلة العاجز، وحيلة المفلس.