لاعب الهلال سابقًا عادل عبدالرحيم: دخلت بمرحلة إلحاد.. ولهذا السبب جذبني الملك فهد من يدي وقال لي هذه الكلمات

لاعب الهلال سابقًا عادل عبدالرحيم: دخلت بمرحلة إلحاد.. ولهذا السبب جذبني الملك فهد من يدي وقال لي هذه الكلمات

صحيفة المرصد: كشف لاعب المنتخب ونادي الهلال سابقًا عادل عبدالرحيم، الكثير من جوانب حياته، منذ الشباب وحتى اليوم، مستعيدًا ذكرياته ومسيرته الرياضية، مؤكدًا أنه عاش أول 18 سنة من عمره بعيدًا عن الدين والصلاة والمساجد.

لم يكن مقتنعًا بحياته البعيدة عن الله

وأشار “عادل” خلال برنامج “زوايا” المذاع على قناة “الرسالة”، إلى أنه على الرغم من الشهرة التي حققها في أول سنة لعبها مع نادي الهلال والمنتخب لم يكن مقتنعًا بحياته البعيدة عن الله.

وقال: “قراءاتي قبل الهداية لم تكن منضبطة وفوضوية ودخلت بمرحلة تشكيك وخرابيط وإلحاد، لكني تجاوزت هذه المرحلة بعد نقاشي ومحاوراتي مع بعض طلبة العلم المطلعين، واندفعت فيما بعد لإكمال دراستي الجامعية في مرحلة متأخرة من عمري بالثلاثينات بجامعة الإمام وحصلت على شهادة البكالوريوس في العقيدة والمذاهب المعاصرة.

ولد في السودان

ولفت “عادل” إلى ولادته في السودان، وأنه قدم مع والده إلى السعودية -الذي عمل مترجمًا في هيئة التحقيق- وهو في عمر السنتين.

وأكد “عادل” أنه لشدة ارتباطه باللعب في نادي الهلال ووفائه له رفض عرض العمر قبل 30 سنة من نادي النصر وكان عبارة عن فيلا وسيارة ومبلغ 300 ألف ريال.

هكذا حصل على الجنسية

وتحدث “عادل” عن كيفية حصوله على الجنسية السعودية، قائلًا: “بينما كانت إدارة نادي الهلال تسير في الإجراءات الروتينية للجنسية، لعبت وقتها في المباراة النهائية التي جمعتنا مع نادي الاتحاد، وفزنا بها بحضور الملك فهد بن عبدالعزيز والأمير فيصل بن فهد رحمهما الله، ووقتها تم اختياري للانضمام للمنتخب وفِي تلك المباراة كلم الأمير فيصل والده الملك فهد رحمهما الله في شأن الجنسية”.

وتابع: وأثناء التتويج بالبطولة وعندما تشرفت بمصافحة الملك فهد -رحمه الله-، و جذبني بيده، وقال لي سنمنحك الجنسية وفِي خلال 3 أيام فقط صدرت الموافقة على حصولي الجنسية السعودية.

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت” أضغط هنا