لقب بـ” والد المساكين”.. وفاة مؤذن أحد المساجد بحي سلطانة في الرياض بعد إصابته بكورونا

لقب بـ” والد المساكين”.. وفاة مؤذن أحد المساجد بحي سلطانة في الرياض بعد إصابته بكورونا

صحيفة المرصد : غيب الموت، المؤذن الشيخ فهد بن عبدالرحمن العبدالقادر، بجامع العبدالقادر بحي سلطانة في مدينة الرياض، وجاء ذلك بعد إصابته بفيروس كورونا.

و توفي الشيخ فهد بن عبدالرحمن العبدالقادر، عن عمر يناهز 90 عامًا، حيث قضى منها 50 عاماً مؤذناً، فيما أقيمت الصلاة عليه، بالأمس، عقب صلاة العصر في مقبرة الشمال.

ومن جهته، قال إمام وخطيب جامع العبدالقادر بحي سلطانة بالرياض الشيخ عبدالرحمن بن سليمان الثنيان إن المؤذن الشيخ فهد بن عبدالرحمن -رحمه الله- كان مثالاً في الزهد ومحبة الخير للناس ومساعدة الفقراء، لافتا إلى أنه سمّاه بوالد المساكين من كثرة مساعدته لهم وتفقد أحوالهم، بحسب “سبق”.

وأضاف “الثنيان” أنه عاصر مؤذن الجامع المتوفى لأكثر من 30 عاماً في مهمة الأذان وكان مواظباً على عمله ومتفاني في خدمة الجامع وحسن الأخلاق والسيرة، كما قدم العزاء لنفسه ولذويه ولجماعة الجامع، سائلاً الله أن يتقبله وأن يجعل ما أصابه كفارة ورفعة في درجاته في الجنة.