لهذا السبب.. التعليم تتجه لإلغاء نظام “فارس” والانتقال لـ ” موارد”

لهذا السبب.. التعليم تتجه لإلغاء نظام “فارس” والانتقال لـ ” موارد”

صحيفة المرصد: قالت مصادر مطلعة أن وزارة التعليم تتجه لإلغاء نظام “فارس” المعمول به حاليًا، والانتقال إلى نظام “موارد”. تمهيدًا للانتقال لمرحلة خصخصة الوظائف التعليمية والإدارية.
وأضافت المصادر أن هذه الخطوة تأتي بالتزامن مع بدء تحويل كافة منسوبيها في التعليم على نظام العقود، الذي يخضع لنظام التأمينات الاجتماعية. وفقاً لـ “عاجل”.
وأوضحت المصادر أن وزارة التعليم تعمل حاليًا على تأسيس شركة للموارد البشرية تتولى التوظيف وخصخصة الوظائف، بعدما تمّ دمج الوظائف التعليمية والإدارية (مؤخرًا) تحت مسمى الإدارة العامة للموارد البشرية تمهيدًا لخصخصتها.
وأشارت المصادر إلى أن خصخصة التعليم سيتم تطبيقها جزئيًا وبشكل تدريجي حتى يتم إسنادها لشركات وطنية أو أجنبية حسب الفرص الاستثمارية التي تراها وزارة التعليم .
ولفتت المصادر إلى أن عملية رفع مباشرات منسوبي وزارة التعليم من المعلمين والمعلمات والكادر الإداري على الأرجح والمحولين من نظام الخدمة المدنية لنظام العقود ستكون إلكترونيًا وذلك عبر أيقونة مباشرة المتعاقدين.