“ليت مختبراتك السامة كسجونك”.. أعرق صحيفة في ألمانيا تفتح النار على الرئيس الصيني وتكشف سبب “تكتمه” على كورونا

“ليت مختبراتك السامة كسجونك”.. أعرق صحيفة في ألمانيا تفتح النار على الرئيس الصيني وتكشف سبب “تكتمه” على كورونا

صحيفة المرصد: هاجم رئيس تحرير صحيفة “بيلد” الألمانية، أكبر وأعرق صحيفة في البلاد، الرئيس الصيني شي جين بينغ بسبب فشل نظامه في الكشف المبكر عن تفشي فيروس كورونا.

وقال غوليان ريشيلت، رئيس تحرير الصحيفة (متوجها) الى الرئيس الصيني: “كان على حكومتك والعلماء أن يعرفوا منذ فترة طويلة أن فيروسات التاجية شديدة العدوى، وأن يبلغوا العالم أن فيروس كورونا ينتقل بالعدوى، ولكنك تركت العالم في ظلام بشأن المعلومات حول الفيروس”.
تراقب كل شيء

وأضاف: “أنت تحكم بالمراقبة، أنت تراقب كل شيء، كل مواطن، لكنك ترفض مراقبة الأسواق الرطبة الموبوءة بالأمراض في بلدك، فأنت تغلق كل صحيفة وكل موقع إلكتروني ينتقد حكمك، ولكن لا تغلق الأكشاك التي يُباع فيها حساء الخفاش، أنت لا تراقب شعبك فحسب، بل تعرضهم للخطر، ومعهم وبقية العالم “.

وأشار إلى أن الأمة التي يراقبها حكامها ليست مبدعة، ولا تخترع أي شيء، وهذا هو السبب في أن تحتل الصين المركز الأول في سرقة الملكية الفكرية، وتثري نفسها باختراعات الآخرين، بدلاً من الاختراع من تلقاء نفسها، مؤكداً أن السبب وراء عدم ابتكار الصين واختراعها هو أن الحكومة لا تدع الشباب يفكرون بحرية.
العلماء الصينيين
وألمح إلى أن العلماء الصينين رفضوا إخبار الباحثين الغربيين بالمعلومات عن الفيروس وعما يحدث في ووهان، مركز تفشي الوباء، موجها سؤالا إلى الرئيس الصيني: “لماذا مختبراتك السامة ليست منظمة مثل سجونك للسياسيين؟ يجب أن تشرح هذا للأرامل والبنات والأبناء والأزواج وأولياء ضحايا كورونا في جميع أنحاء العالم”.