ما سر مكالمة «الثانية فجراً» والتي كانت وراء نجاح اتفاق النفط؟!

ما سر مكالمة «الثانية فجراً» والتي كانت وراء نجاح اتفاق النفط؟!

صحيفة المرصد : مكالمة هاتفيَّة في الثانية من صباح 30 نوفمبر الماضي، بين وزير النفط السعوديِّ خالد الفالح، ونظيره الروسيّ ألكسندر نوفاك، كانت وراء نجاح اتِّفاق خفض إنتاج أوبك، بحوالى 1,2 مليون برميل، والدول من خارجها بـ600 ألف برميل، رغم المؤشِّرات السلبيَّة التي سبقت موعد الاجتماع.

وحسب صحيفة “المدينة” قالت وكالة بلومبرج إنَّ الوزير الروسي، أكَّد للفالح -خلال المكالمة- استعداد بلاده لتخفيضانتاج بلاده 300 ألف برميل، أمَّا الفالح فتولى إقناع دول المنظمة بضرورة الاتِّفاق على حصص الإنتاج؛ لإنقاذ أسعار النفط. وبعد 3 ساعات من الحديث أثناء المكالمة، تمَّ الإعلان عن نجاح الاتِّفاق، وموافقة روسيا على الانضمام للخفض، 8. وفى سياق متصل توقع تقرير نفطي أن يودي التزام «أوبك» وروسيا، بقرار خفض الإنتاج؛ إلى صعود الأسعار فوق 60 دولارا. وقال بنك «جولد مان ساكس»، إن خفض إنتاج أوبك بحوالى 1,2 مليون برميل، فاق التوقعات، مشددا على أهمية التزام أوبك، وروسيا، بقرار الخفض.