مسؤولان أميركيان: الاشتباه في انتحاري نفذ “تفجير” مانشستر

مسؤولان أميركيان: الاشتباه في انتحاري نفذ “تفجير” مانشستر

صحيفة المرصد- وكالات: قال مسؤولان أميركيان اشترطا عدم الكشف عن اسميهما إن الدلائل الأولية تشير إلى أن انتحاريا نفذ التفجير الذي وقع في قاعة للحفلات الموسيقية في مانشستر بإنجلترا والذي أودى بحياة 19 شخصا وأصاب 50، بحسب وكالة رويترز للأنباء.

من جهتها أصدرت وزارة الأمن الداخلي الأميركي بيانا قالت فيه إنها نراقب عن كثب الأوضاع في مانشستر بعد الحادثة، مشيرة أنه ما من هناك أي معلومات تشير إلى أي تهديد محتمل لأي حفلة موسيقية في الولايات المتحدة الأميركية.

وأضاف البيان: “رغم ذلك، قد يشهد المواطنون زيادة في إجراءات الأمن داخل وحول الأماكن العامة والمناسبات كما يقوم المسؤولون باتخاذ إجراءات وقائية إضافية.”

وكانت الشرطة البريطانية قد قالت إنها تتعامل مع الانفجار الذي وقع في ختام حفل للمغنية الأميركية أريانا غراندي باعتباره “حادثا إرهابيا، ما لم يتبين غير ذلك.”