مفلح الهفتاء يفتح النار على قناة “الجزيرة ” بعد بث تحقيق مزعوم ويؤكد : إفلاس وسقطة كبرى ولن أترككم !

مفلح الهفتاء  يفتح النار على قناة “الجزيرة ” بعد  بث تحقيق مزعوم  ويؤكد : إفلاس وسقطة كبرى ولن أترككم !

القطريتين، بعد أن وجهتا له اتهامات ” مزعومة ” بالضلوع في عملية قرصنة بث تلفزيوني حصري.

يذكر أن قناة ”الجزيرة“ القطرية ، كانت قد بثت  تحقيقًا تلفزيونيًّا، زعم مقدمه أن ”الهفتاء هو من يقف خلف بث قناة بي أوت كيو التي تتهمها مجموعة قنوات بي إن سبورت القطرية بقرصنة بثها الحصري لأشهر البطولات الرياضية العالمية والتسبب بخسائر فادحة“.

ونشر  الهفتاء الذي يدير ويمتلك عدد من  الشركات إعلامية، بينها ”المدينة الإعلامية السعودية“ المعروفة اختصارًا باسم ”شماس“، سلسلة من التغريديات قال فيها  إن ”اتهام قناة الجزيرة له بالوقوف خلف بث قناة بي أوت كيو من مقر شماس في حي القيروان بمدينة الرياض، ادعاء دون أدلة“.

وأضاف: ”اللهم زِد وبارك، تتوقعون كم تعويضي من قناة بي إن سبورت في القضية التي  سأرفعها عليهم، لو كان لديهم دليل كما يدعون لاستخدموه بالقضاء كما أبلغت مقدم البرنامج، أما أن يعرض تقريرًا على قناة فضائية بادعاء كاذب فهذا دليل إفلاس وإحدى السقطات الكثيرة من قبل إعلام عودّنا على كذبه“.

وتابع  الهفتاء في تغريدة ثانية، بالقول: ”أشكر الصديق المحامي كارلوس الذي اتصل بي وتطوع برفع بضع قضايا دولية على مالك قناتي الجزيرة، وبي إن سبورت، علمًا أن القناتين تملكهما حكومة قطر ويرأسهما  تميم شخصيًّا حسب  وثائق التأسيس لـ“بي إن سبورت“، يريدون من الناس أن يصدقوا أنهم دولة وعندهم أجهزة تكشف المستور“.