مصر.. اتهام نجل وزير الداخلية السابق بسرقة مبلغ كبير والسبب مفاجأة

مصر.. اتهام نجل وزير الداخلية السابق بسرقة مبلغ كبير والسبب مفاجأة

صحيفة المرصد: وجه شخص يدعى محمد بسيوني، يعمل في الصيدلة، اتهامًا إلى ابن وزير داخلية سابق في مصر بالنصب والاحتيال عليه في مبلغ مالي.

وقال بسيوني، بحسب ما نقله موقع “القاهرة 24 المصري”، إنه حصل على حكم بالحبس 3 سنوات وغرامة 5 آلاف جنيه، من محكمة جنوب الجيزة، على نجل وزير الداخلية الأسبق، لاتهامه بالتوقيع على شيك بمبلغ مليون و600 ألف جنيه.

وأضاف أنه عندما توجه إلى البنك لصرف الشيك، لم يجد أي مبلغ باسمه في البنوك.

ورد المحامي أحمد عبد العال، دفاع ابن وزير الداخلية الأسبق، بأن السبب في عرض المشكلة والرد هو لتعريف الرأي العام بأن الجميع أمام القانون سواء، أيًا كان ابن مسؤول أم غير مسؤول، مشيرًا إلى أن موكله تدخل لحل الأزمة بين إحدى السيدات والصيدلي، عقب تفاقم الأزمة بينهما ومديونية السيدة للصيدلي بعد خسارة مشروع تشاركا فيه.

وأوضح المحامي أنه أثناء لقاء الصلح وحل الأزمة بين الطرفين، تعهد قريب السيدة المحبوسة بتوقيع إيصالات الأمانة، وعندما تأخر عن الحضور حرر نجل الوزير شيكًا ولم يقم بالتوقيع النهائي على الشيك.

وواصل: “استولى الصيدلي على الشيك وطلب من أقارب السيدة قيمة المبلغ، كما تقدم إلى المحكمة بالشيك الذي استولى عليه، بطريقة التدليس، موضحًا أن موكله طلب منه التدخل بشكل ودي لحل الأزمة بين الشريكين”.