مغنٍّ وممثل تركي يتبرّأ من ابنه ويرفض الاعتراف به

مغنٍّ وممثل تركي يتبرّأ من ابنه ويرفض الاعتراف به

صحيفة المرصد : رفض المغني والممثل التركي ايمري الردّ على أسئلة الصحافة أثناء خروجه من أحد المطاعم، والمتعلق بتبرّئه من ابنه طيفون ورفض الاعتراف به وحرمانه من الميراث، حيث قال: “اسالوا أسئلة جيدة لأردّ عليكم بشكل جيد”.

تفاصيل القضية
وتعود تفاصيل قضية ايمري وابنه إلى سنوات طويلة، حيث لم يرَ ايمري ابنه طيفون منذ ست سنوات ويعيش مع والدته في بورسا، وكان يرسل له نفقة قليلة. وعندما ذهبت ذات يوم لرؤيته، رفض ايمري استقبالها، الأمر الذي عزّ على طيفون، فيما نشر والده صورة له مع ابنه الثاني من زوجة أخرى، الامر الذي أحزن طيفون فنشر صورة والده مع اخيه وكتب تعلقاً قال فيه: “ذهبت الى والدي ولم يستقبلني واليوم بنشره صورة له مع اخي احرقتني بغض النظر عن كون اخي طفلاً صغيراً , كنت اود ان اتقاسم مثله محبة والدي، وهذه ليست غيرة، هو اخي ولكنّي أمرُّ بفترة صعبة”.

لا تبالوا بهذا الوقح
وبعد كثير من التعليقات السلبية التي تعرّض لها، رد على ابنه في “انستغرام”، وقال لمتابعيه: “لا تبالوا بهذا الوقح، فالصمت افضل تعبير”.
وكان طيفون طلب من والده ان يؤمّن له منزلاً ليعيش فيه، فعرض عليه المجيء إلى اسطنبول والعيش معه، لكن طفيون قال لوالده انه لا يستطيع ترك أمه بمفردها.

للاشتراك في خدمة “واتس آب المرصد” المجانية  أرسل كلمة “اشتراك” للرقم (0553226244)

في حال رغبتكم زيارة “المرصد سبورت”  أضغط هنا