مقتل “دبلوماسية بريطانية” فى بيروت بعد تعرضها للاغتصاب والخنق

مقتل “دبلوماسية بريطانية” فى بيروت بعد تعرضها للاغتصاب والخنق

صحيفة المرصد: نقل جثمان الدبلوماسية البريطانية المقتولة والمعثور على جثمانها فى لبنان لمستشفى ظهر البشاك وذلك بحسب ماجاء فى تقرير صحفى بصحيفة الديلي ميل البريطانية . وقالت الصحيفة توفت الدبلوماسية بعد تعرضها للإغتصاب والخنق، فيما تم إلقاء جثمانها بالقرب من الطريق السريع في بيروت.

وقالت المتحدثة باسم وزارة التنمية الدولية البريطانية: “تعازينا لعائلة ريبيكا وأصدقائها مشيرة لإجراء تحقيقات شرطية مع الجانب اللبنانى كما ستقوم وزارة الخارجية بتقديم الدعم القنصلي لأسرة بيكي والعمل مع السلطات المحلية”.

وأكدت المتحدث بأسم وزارة الخارجية: “بعد وفاة دبلوماسية بريطانية في بيروت، نقدم الدعم للأسرة، ولازالنا على تواصل مع السلطات المحلية لكشف ملابسات الحادث. وعثرت الأجهزة الأمنية اللبنانية على جثة سيدة مقتولة خنقا بحبل رفيع على طريق المتن السريع وعممت قوات الأمن الداخلى أوصاف السيدة للتعرف عليها وعليه تعرفت الأجهزة على هوية القتيلة اليوم .

وبحسب مانشرته صحيفة “النهار” اللبنانية، فإن الجثة لموظفة في السفارة البريطانية في بيروت تدعى ريبيكا دايكس ، تحمل الجنسية البريطانية تبلغ 30 عاماً وكانت قد أمضت القتيلة سهرتها بمنطقة الجميزة في بيروت وتكثف القوات جهودها لضبط مرتكبي الحادث.