منها زيادة فاتورة التكاليف.. أبرز إجراءات مكاتب استقدام العمالة بعد تطبيق “العقد الموحد”!

منها زيادة فاتورة التكاليف.. أبرز إجراءات مكاتب استقدام العمالة بعد تطبيق “العقد الموحد”!

صحيفة المرصد: أكدت مصادر مطلعة أن مكاتب الاستقدام عزفت عن قبول أي طلبات بعد مرور 24 ساعة على اعتماد وزارة العمل والتنمية الاجتماعية العقد الموحد للاستقدام، على المنصة الإلكترونية (مساند).

وأحسب “عكاظ” قالت المصادر أن ذلك جاء، اعتراضا على شرط الغرامة التي طبقتها الوزارة بواقع 30% من قيمة العقد، في حال تأخير وصول العمالة المنزلية عن 90 يوما. مشيرة إلى أن هذه المكاتب تنوي التحرك الجماعي كرد فعل على إصرار وزارة العمل على شروط العقد الموحد الجديد، والتي سيتم الإعلان عنها في الغالب الأسبوع القادم.

وقالت المصادر أن عددا من المكاتب عمدت لزيادة فاتورة التكاليف على خلفية اعتماد العقد الموحد، فيما نحو 98% ما تزال تراقب أوضاع السوق عن كثب، إلا أنه من المرجح عدم قبول أي طلبات جديدة عبر «مساند»، التي تمثل المنصة النافذة الرئيسية لتوثيق العقود لاستقدام العمالة المنزلية من مختلف الدول.

وأوضحت المصادر أن هناك طلبات استقدام جديدة من المواطنين بعد اعتماد العقد الموحد، إلا أن الكثير من مكاتب الاستقدام لم تقبلها، في وقت لا تزال تستقبل تلك المكاتب ما يراوح بين 500-1000 طلب يوميا وفق العقد السابق.

وقال مسؤولو عدد من مكاتب الاستقدام إلى أنه لا يمكن تحمل تلك الغرامة، على تأخير لا ذنب لهم فيه، إذ إن هناك ظروفا خارجة عن الإرادة تتسبب في ذلك التأخير، و95% من أسباب التأخير مرتبط بالتعاقدات مع الدول المصدرة والإجراءات الروتينية المعقدة، محملين على سبيل المثال القنصلية الفلبينية جزءا كبيرا من ذلك التأخير، إضافة إلى الإجراءات في أوغندا.

وأضاف أنه وفق العقد الموحد الجديد، فإنه يجب عليهم على سبيل المثال دفع غرامة تصل إلى 6000 ريال على العمالة المنزلية الفلبينية، فيما تكلفة الفاتورة تراوح بين 21000-22000 ريال، فيما عليهم دفع 20500 ريال للعمالة المنزلية الأوغندية فيما تكلفة الاستقدام تصل إلى 7500 ريال.