من هو الضابط المصري الذي ضحى بحياته محتضنا الانتحاريَ قبل تفجير نفسه داخل كنيسة بالإسكندرية

من هو الضابط المصري الذي ضحى بحياته محتضنا الانتحاريَ قبل تفجير نفسه داخل كنيسة بالإسكندرية

صحيفة المرصد : نشرت وسائل الإعلام المصرية، اليوم الأحد، صورة الضابط المصري الذي احتضن الإرهابي قبيل تفجير نفسه في الكنيسة المرقسية بالإسكندرية.
عماد الركايبي، هو معين خدمة أمام كنيسة مارمرقس بالعطارين في الإسكندرية، توفي إثر تصديه وطاقم الحراسة لإنتحاري حاول تفجير نفسه بالكنيسة لمنع كارثة أكبر من الحدوث.
وقتل 6 أشخاص فيما أصيب 35 آخرون بتفجير انتحاري في محيط كنيسة مارمرقس بالإسكندرية، كما قتل 25 شخصا وأصيب 71 آخرون بانفجار عبوة ناسفة داخل كنيسة مارجرجس بشارع النحاس في طنطا بمحافظة الغربية بدلتا النيل، على بعد 120 كيلومترا شمال القاهرة.
ووقع الانفجاران أثناء استعداد المسيحيين لإحياء أحد الشعانين الذي يبدأ معه الأسبوع الأخير الذي يسبق عيد الفصح.