من هو المسن العربي الذي زاره وقبله وحضنه الراحل “مارادونا” في منزله عام2015 ؟

من هو المسن العربي الذي زاره وقبله وحضنه الراحل “مارادونا” في منزله عام2015 ؟

صحيفة المرصد – وكالات : خلال رحلته إلى تونس في عام 2015، قرر الراحل الأرجنتيني دييغو ماردونا، خطف زيارة سريعة إلى الحكم ، قد يكون صاحب الفضل في تحول النجم الأرجنتيني إلى أسطورة.

وبينما يجلس التونسي علي بن ناصر في منزله بجلبابه البسيط، يفاجأ بدخول مارادونا حاملا قميصا موقعا باسمه ويقبله من خده، فيما منحه بن ناصر صورة تجمعهما في كأس العالم 1986 وفقا لموقع الحرة .
كان بن ناصر حكم مباراة ربع النهائي في كأس العالم 1986 بالمكسيك بين الأرجنتين وإنكلترا، والتي فازت فيها الأرجنتين بهدفين مقابل هدف، بعدما احتسب الحكم التونسي هدفا غير قانوني لمارادونا.

الهدف غير القانوني سجله مارادونا بيده، وعندما سؤل عنه لاحقا أجاب بجملته الشهيرة “إنها لم تكن يدي، بل يد الله”، والحقيقة أن الفضل يعود جزئيا إلى بن ناصر، الذي لم ينتبه ليد مارادونا وهي تلمس الكرة نحو المرمى.

هدف ماردونا كان بالأهمية بما كان، حيث ضمن عبور الأرجنتين إلى الدور نصف النهائي والتغلب على على نظيره البلجيكي، ليصعد بعدها إلى الدور النهائي.

وفي المباراة النهائية، تقابلت الأرجنتين مع منتخب ألمانيا الغربية، حيث فاز فريق مارادونا بنتيجة 3-2، ويحقق بذلك لقب كأس العالم الثاني للأرجنتين، والأخير منذ تلك اللحظة حتى الآن.