موظف في شركة نفط يدخل سجن الأحساء ملحدا ويخرج داعية..هذه تفاصيل قصته!

موظف في شركة نفط يدخل سجن الأحساء ملحدا ويخرج داعية..هذه تفاصيل قصته!

صحيفة المرصد: تسببت الصحبة السيئة لموظف يعمل في إحدى شركات التنقيب عن البترول بها موظفون من مختلف الجنسيات والديانات والمعتقدات للإعجاب بالإلحاد واعتناقه.

وروى المواطن قصة انحراف معتقداته، التي أدَّت به إلى الإلحاد، وكانت سبباً في التبليغ عنه وسجنه في سجن الأحساء. وفقا لـ”اليوم”، مؤكدًا أنه كان يبحث في الإنترنت والقراءة عن معتقدات وحجج الملحدين حتى قاده الأمر إلى الإلحاد، ولم يكتفِ بذلك، بل وصل به الأمر إلى السخرية من الدين ومن زملائه.

وأشار إلى أن زملاءه حالوا إقناعه بالرجوع إلى الطريق الصحيح، إلا أن ذلك زاده عناداً، فطلبوا منه التوقف عن السخرية من الدين أمامهم فلم يهتم، بعد ذلك أبلغوا الجهات المختصة، التي بدورها ألقت القبض عليه وأودعته السجن.

وأعاد المواطن الفضل لأحد مشايخ السجون الذي قال إنه اهتم به وحدثه عن الله والدين والإعجاز العلمي في القرآن والحكمة من الخلق، حتى عاد إلى رشده وأصبح داعية.