مُهيبة وتثير العزائم.. كل ما تريد معرفته عن “العرضة” رقصة الملوك وسر اشتقاقها من مصطلح حربي! -صور

مُهيبة وتثير العزائم.. كل ما تريد معرفته عن “العرضة” رقصة الملوك وسر اشتقاقها من مصطلح حربي! -صور

صحيفة المرصد – واس : تمتلك المملكة العربية السعودية موروثًا ثقافيًا فريدًا من نوعه في المنطقة برز جزء من ملامحه في تنوع التراث الشعبي بأشكاله الفلكلورية وفنونه المتناغمة مع طبيعة كل منطقة من مناطق المملكة. المحيط إلى المحيط.

العرضة
وبرز من الفنون الشعبية في المملكة ما يُعرف باسم «العرضة» التي اختلفت معظم شعوب العالم في تسميتها وطريقة أدائها، ووصفها المؤرخ السعودي حمد الجاسر – رحمه الله – بالرقصات البشرية المتنوعة، وقال : إن من العرضات ما يتعلق بأحوال الفرح، مثل: الزواج، والعيدين.

الجيش الضخم
وتُؤدى العرضة السعودية في المناسبات الوطنية والخاصة، واشتقت تسميتها من كلمة العرض وهو «الجيش الضخم»، وحضرت العرضة السعودية في ملحمة توحيد المملكة على يد الملك عبدالعزيز آل سعود – رحمه الله – حيث كان حريصًا على أدائها قبيل انطلاق عمليات التوحيد، لتصبح بعد ذلك رمزًا ثقافيًا عريقًا يُفتخر به، ويحرص على تأديتها ملوك المملكة – رحمهم الله – وُيستقبل بها كبار ضيوف الدولة من رؤساء دول وغيرهم.

رقصة مُهيبة ومتزنة تثير العزائم
وتناول الأديب عباس محمود العقاد – رحمه الله – العرضة السعودية في كتابه «مع عاهل الجزيرة العربية» وقال إنها: رقصة مُهيبة ومتزنة تثير العزائم، والعرضة السعودية هي أداء يُحيي في النفوس مشاعر الشجاعة لا سيما شجاعة الفرسان.