نزيف الأنف قد يكون مؤشراً على الإصابة بأمراض خطيرة

نزيف الأنف قد يكون مؤشراً على الإصابة بأمراض خطيرة

صحيفة المرصد: أوضحت طبيبة روسية مختصة في أمراض الأنف والأذن والحنجرة، أن نزيف الأنف قد يثيره الضرر الميكانيكي المعتاد لتجويفه، لكن من الممكن أن يشير هذا النزيف إلى إصابة الجسم بأمراض خطيرة.
وقالت الطبيبة، آنّا كوليسنيكوفا،إنه توجد هناك عدة أسباب لنزيف الأنف، وهي من نوعين: المحلية والنظامية. وبين الأسباب المحلية مظاهر التهاب تجويف الأنف مثل التهاب الجيوب الأنفية، أو التهاب الأنف التحسسي. حسب “روسيا اليوم”.
وأضافت: “وإضافة إلى ذلك قد توجد هناك التغيرات التنكسية في تجويف الأنف وبينها التهاب الأنف الضموري، وانحناء حاد في الحاجز الأنفي وصدمة. وسببه قد يعود إلى قطف عادي في تجويف الأنف والأجسام الغريبة وكسر عظام الأنف. وتضم الأسباب المحلية الأخرى لنزيف الأنف أورام التجويف الأنفي والبلعوم الأنفي والجيوب الأنفية، وقد يسببها ورم نزيف في حاجز الأنف، وحتى ورم خطير ما، مثل ورم ليفي وعائي في قاعدة الجمجمة”.
وأشارت إلى أن أسباب نزيف الأنف لدى الكبار قد تعود أحيانا إلى أمراض القلب والأوعية الدموية، مثل ارتفاع ضغط الدم، وتصلب الشرايين الوعائي، أو عيوب القلب.