هاجر إليها الجد الـ13 لـ”الملك عبدالعزيز” .. تعرف على قصة تأسيس “آل سعود” لـ”الدرعية” .. وسبب التسمية!

هاجر إليها الجد الـ13 لـ”الملك عبدالعزيز” .. تعرف على قصة تأسيس “آل سعود” لـ”الدرعية” .. وسبب التسمية!

تابع صحيفة” المرصد” عبر تطبيق شامل الإخباري

https://shamel.org/panner

صحيفة المرصد: استعرضت دارة الملك عبدالعزيز قصة تاسيس الدولة السعودية الأولى على يد الإمام محمد بن سعود بن محمد بن مقرن، وتاريخ بلدة الدرعية العاصمة الأولى للدولة، وسبب تسميتها بهذا الاسم.

بلدة الدرعية
وكشفت دارة الملك عبدالعزيز أن البداية كانت مع “مانع بن ربيعة المريدي” وهو الجد الثالث عشر للملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود كان يستوطن بلدة الدرعية الأقدم التي كانت تقع بالقرب من القطيف بالمنطقة الشرقية، وانتقل في عام 850هـ إلى “وادي حنيفة” واستقر في المنطقة، وبعدها اتفق مع ابن عمه “ابن درع” على تسمية المنطقة بالدرعية إحياء لاسم بلدتهم.

التوسع
وأوضحت المؤسسة أن الدرعية توسعت وكبرت قيمتها، وكان الحكم يتداول فيها بين “آل ربيعة” و”آل مقرن” وهم آل سعود، وفي عام 1139هـ اتفق أهل الدرعية على مبايعة الإمام محمد بن سعود بن مقرن على الإمارة وكان عمره حينها 30 عاماً، وقد استمر في الإمارة لنحو 20 عاماً بفضل حكمته وقوته، وحب أهل الدرعية له، ومن هنا بدأ تاريخ تاسيس الدولة السعودية الأولى.

حكم الإمام محمد بن سعود
وأضافت المؤسسة أنه بتولي الإمام محمد بن سعود أصبحت الإمارة في الولد، كما تحول اسم “آل مقرن” إلى “آل سعود”، وقد حكم الإمام محمد بن سعود الدولة بعد تأسيسها لنحو 20 عاماً، تمكن خلالها من مد نفوذها في كل الاتجاهات، وباتت دولة مركزية نشرت الأمن والاستقرار في منطقة كانت تسودها الفوضى واللامركزية.