هذه هي الحيلة التي لجأ إليها “الحوثي” لإحتواء المناهضين !

هذه هي الحيلة التي لجأ إليها “الحوثي” لإحتواء المناهضين !

صحيفة المرصد: ذكرت صحيفة محلية أن مصدر مقرب من جماعة الحوثي الانقلابية في صنعاء، عقد الجماعة اجتماعا سرّيا الخميس الماضي، عقب اغتيال الرئيس السابق، علي صالح، ضم قيادات ووزراء من الجماعة المتمردة، أبرزهم صالح الصماد، ويحيى الحوثي، وأبو علي الحاكم، وعدد من الخبراء الإيرانيين واللبنانيين.

ووفقا لصحيفة “الوطن” أوضح المصدر أن الاجتماع السرّي تمت الدعوة إليه بشكل عاجل بعد مقتل صالح، وخصص لمناقشة كيفية تهدئة الغضب لدى المواطنين، لافتا إلى أنه تم الخروج بقرار صرف نصف راتب للموظفين، كخطة مبدئية وعاجلة لتهدئة الأجواء المشحونة، وشغل المواطنين بذلك، في وقت وصلت أسعار المواد الغذائية والأساسية في مناطق المتمردين إلى أرقام هائلة بسبب الفوضى الامنية والسياسية.

وأضاف المصدر «أن الحوثي يسعى من هذا القرار إلى الإساءة إلى الرئيس الراحل، علي صالح، وتشويه صورته بين الشعب، تحت مظلة أن الرواتب التي تم صرفها للمواطنين، تم العثور عليها في منزله بعد مقتله، إلى جانب شغلهم عن تداعيات اغتياله وتهدئة الرأي العام ولو بشكل مبدئي، خشية اتساع الانتفاضة الشعبية».

من جهة أخرى أشار المصدر إلى أن نصف الراتب الذي سيدفع به الحوثيون هو مجرد تخدير للاوضاع حاليا، مبينا أن الرواتب لم تصرف لعامين، وكانت تذهب إلى جيوب القيادات الحوثية فقط.