هذه هي مهمة وفد عسكري عماني رفيع المستوى في «طهران».. وهكذا وصفت إيران العلاقة بين الدولتين

هذه هي مهمة وفد عسكري عماني رفيع المستوى في «طهران».. وهكذا وصفت إيران العلاقة بين الدولتين

صحيفة المرصد- وكالات: وصفت إيران علاقاتها العسكرية والأمنية مع سلطنة عمان بالايجابية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الرابع عشر للجنة التعاون العسكري والدفاعي المشترك بين إيران وسلطنة عمان، اليوم السبت، في العاصمة الإيرانية طهران.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن وفداً عسكرياً عمانياً رفيع المستوى وصل صباح اليوم السبت إلى العاصمة الايرانية طهران للمشاركة في الاجتماع الرابع عشر للجنة التعاون العسكري والدفاعي المشترك بين إيران وسلطنة عمان، حيث التقى الوفد بمساعد الشؤون الدولية لهيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية العميد قدير نظامي.

وبحث الجانبان في الجولة الأولى من هذه المباحثات وتيرة التقدم في تنفيذ الاتفاقيات المبرمة والتخطيط لتعزيز العلاقات العسكرية والامنية بين القوات المسلحة للبلدين.

ووصف العميد نظامي خلال هذا اللقاء، العلاقات العسكرية والأمنية بين ايران وعمان بالايجابية و المتنامية، قائلا، في وقت تتمتع فيه العلاقات السياسية والعسكرية للبلدين بأوضاع مناسبة، تسود المنطقة والعالم الاسلامي أوضاع سياسية وعسكرية مقلقة لا يمكن تحملها وذلك لأسباب مختلفة.

ونوه العميد نظامي إلى أن إيران تتعرض لضغوط سياسية واقتصادية من قبل أمريكا وبعض الدول الغربية وذلك بسبب محاربتها للإرهاب ودورها في هزيمة داعش، مؤكدا أن القوات المسلحة الإيرانية سترد بقوة على أي تهديد تتعرض له البلاد من قبل الاعداء.

بدوره اعتبر مساعد شؤون العمليات والتخطيط في هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة العمانية العميد حمد بن راشد البلوشي، أن السبب الرئيسي للصراعات هو التفرقة في العالم الإسلامي، مؤكدا ضرورة تسوية دول المنطقة والمسلمين للخلافات من خلال الرجوع إلى طاولة الحوار والمباحثات.

ومن المقرر أن يجري الوفد العماني خلال زيارته إلى طهران مباحثات مع كبار المسؤولين العسكريين في إيران.

كما ستقام خلال الايام القلية المقبلة مناورة بحرية مشتركة للامداد والانقاذ بمشاركة القوات البحرية للجيش الايراني وحرس الثورة وحرس الحدود الإيراني والقوات البحرية والشرطة العمانية في مياه الخليج .