وجبة غذائية في الإفطار تقلل خطر السكتة الدماغية!

وجبة غذائية في الإفطار تقلل خطر السكتة الدماغية!

صحيفة المرصد – وكالات: كشفت دراسة دنماركية حديثة أن الاستعاضة عن البيض والخبز الأبيض بالشوفان في وجبة الإفطار تحمل فوائد صحية هامة، بينها الحد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

تحليل الدراسة
وحللت الدراسة الجديدة، التي نشرت في مجلة Stroke، بيانات نحو 55 ألف شخص في الدنمارك، ممن لم يبلغوا عن الإصابة بسكتة دماغية على الإطلاق قبل الدراسة.

وقسم الباحثون المشاركين إلى مجموعات حسب الغذاء الذي يتناولونه في وجبة الإفطار. واستهلكت المجموعات إما البيض أو الخبز الأبيض أو اللبن أو دقيق الشوفان، ثم تابع الفريق صحة المشاركين لمدة 14 عاما.

التأثير المحتمل
وأشار فريق الدراسة إلى أن الأبحاث ربطت منذ وقت طويل بين تناول الإفطار يوميا، خاصة الشوفان، وتراجع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، لكنها لم تقدم إلى الآن صورة واضحة عن التأثير المحتمل لتناول الشوفان بدلا من أصناف الفطور الشائعة، مثل البيض والخبز واللبن (الزبادي)، على خطر الإصابة بالسكتات.

وأظهرت النتائج أنه خلال فترة الدراسة، أصيب 2260 مشاركا بالسكتة الدماغية، وسجل الذين استبدلوا الشوفان بحصة واحدة من البيض أو الخبز الأبيض، تراجعا في خطر الإصابة بالسكتة لديهم، بنسبة 4%، مقارنة بمن واظبوا على تناول البيض أو الخبز في الإفطار.

أما الذين تناولوا الشوفان بدلا من الزبادي فلم يسجل الباحثون لديهم أي تأثير.

منع الإصابة بالسكتات
وقالت كبيرة الباحثين في الدراسة كريستينا دام من جامعة أورهوس بالدنمارك: “تشير نتائجنا إلى أن تحول المزيد من الناس إلى الشوفان بدلا من الخبز الأبيض أو البيض قد يكون خيارا حكيما لمنع الإصابة بالسكتات”.

وأوضحت أن السبب في خفض الشوفان لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية ربما يكون ناتجا عن أنه يساعد في خفض مستوى الكوليسترول، الذي يعد أحد عوامل الخطر للإصابة بالسكتة الدماغية.